عاجل

برنار جوردان يعود إلى مركز الرعاية الذي فر منه لحضور مراسم إحياء ذكرى النورماندي

تقرأ الآن:

برنار جوردان يعود إلى مركز الرعاية الذي فر منه لحضور مراسم إحياء ذكرى النورماندي

حجم النص Aa Aa

في سابقة فريدة من نوعها، عاد برنار جوردان أحد المحاربين القدامى الى دار الرعاية التي كان قد فر منه في الخامس من الشهر الجاري لحضور مراسم إحياء ذكرى إنزال النورماندي.

برنار جوردان البالغ من العمر 89 عاما لم يتحصل على موافقة إدارة دار الرعاية التي يتواجد بها فما كان عليه إلا التسلل خفية من المركز والذهاب إلى فرنسا لحضور مراسم ذكرى الإنزال مستقلا الباخرة.

ستيفان توكويل، مدير إتصال في الباخرة قال:

“ لقد استقبل من طرف إحدى معاوناتنا، وهي ظابطة ربط في الباخرة، والتي تصادف وجودها معه يوم الخميس على متن العبارة بعد أن رأته يتجول فرافقته وتمكن من الحصول على علاج ملكي. لقد فاز بقلوب العاملين على متن العبارة خاصة عندما روى قصته لهم”.

ولدى وصوله مباشرة إلى الأراضي البريطانية، استقبل برنار جوردان من طرف إحدى العاملات في مركز الرعاية، المركز الذي بلغ عن غيابه بعدما تم البحث عنه ولم يتم العثور عليه.

برنار وبسعادة عارمة أجاب عن سؤال حول، كيف كانت عودته إلى بريطانيا؟ فأجاب قائلا :
“لقد كانت عودة رائعة، سعيد بعودتي إلى بريطانيا التي أفتخر بخدمتي لها”.

أما استقبال جوردان فكان مميزا في دار الرعاية، العاملات استقبلنه بالقبل والورود وحيين فيه الشجاعة والإخلاص للوطن.