عاجل

سخر الانفصاليون الموالون لروسيا في دونيتسك شرق اوكرانيا من مبادرات السلام والحوار التي اعلنها الرئيس بيترو بوروشينكو في خطاب اداء اليمين الدستورية، ومطالبته الرئيس الجديد للمتمردين بوضع اسلحتهم وحمايتهم ان لم تتلطخ ايديهم بالدماء.
يقول دينيس بوشيلين – رئيس المجلس الاعلى لجمهورية الحكم الذاتي لشعب دونيتسك
“يحدث الحوار فقط بعد انسحاب القوات العسكرية من اراضينا، وبعد تبادل الرهائن واسرى الحرب، بعد ان يحدث هذا، ربما يكون للحوار مكان مع بوروشينكو، اؤكد ان بوروشينكو ليس رئيسنا نحن لم ننتخبه”.
واختلف الاوكرانيون في شرق البلاد بين الامل في تحقيق الامن والاستقرار وبين التشاؤم من امكانية نجاح بوروشينكو
مواطنون من دونيتسك يتحدثون عن الرئيس الجديد:
“بعد كل هذه الدماء التي سالت لا اعتقد ان هناك افقا، هم كذبوا علينا عدة مرات كما ان لا احد يثق بهم بعد اليوم”.
“سنرى كيف تسير عليه الامور، لكنني اعتقد ان لديه الفرصة خصوصا وانه لم يعط اوامر قاسية حتى الآن”. “ ليس هناك من بديل عن الرئيس الاوكراني، واعتقد ان التغييرات ستظهر لاسيما وان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اعترف به”.
بوروشينكو في خطاب القسم اكد على تمتين اللغة الروسية في شرق اوكرانيا وشدد على ان الاراضي الاوركرانية حي وحدة جغرافية واحدة في اشارة الى ضم روسيا لشبه جزيرة القرم.

برنار جوردان يعود إلى مركز الرعاية الذي فر منه لحضور مراسم إحياء ذكرى النورماندي

فرنسا

برنار جوردان يعود إلى مركز الرعاية الذي فر منه لحضور مراسم إحياء ذكرى النورماندي