عاجل

تظاهر الاف الاسبان في شوارع العاصمة مدريد للمطالبة بالغاء الملكية في البلاد والعودة للنظام الجمهورية وذلك بعد ايام من تنازل الملك خوان كارلوس عن العرش لابنه الامير فيليبي.

وندد المحتجون بفضائح الفساد التي لطخت نهاية عهد خوان كارلوس لا سيما في ظل الازمة الاقتصادية التي تعاني منها البلاد.

احدى المتظاهرات في مدريد:
“نريد الشعور باننا مواطنون ولسنا اشياء. في النظام الجمهوري نستطيع المطالبة بمسألة الرئيس لكن لا نستطيع مع الملك. لا نريد ان تحكمنا عائلة فاسدة مثل “أل بوربون”. النظام الجمهوري يتميز أيضا بنفقاته القليلة.”

الاحتجاج نفسه تكرر في 40 مدينة اسبانية، حيث دعا المتظاهرون المنتمون في اغلبهم إلى احزاب يسارية ومنظمات اهلية إلى اجراء استفتاء حول مستقبل الملكية في البلاد

أحدى المتظاهرات في مدينة غاليسيا:
“نطالب اليوم بحقنا في تقرير المصير والاختيار ما بين الملكية أو الجمهورية. وشكل الدولة التي نريد بنائها.”

مطالبات المتظاهرين باجراء استفتاء تبدو صعبة المنال في ظل سيطرة الاحزاب المؤيدة للملكية على اغلبية مقاعد البرلمان.