عاجل

تقرأ الآن:

"لقاضي المكلف ملف قتل رهبان تبحرين سيتنقل للجزائر "في الايام المقبلة


الجزائر

"لقاضي المكلف ملف قتل رهبان تبحرين سيتنقل للجزائر "في الايام المقبلة

اكد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الثلاثاء غداة عودته من الجزائر ان القاضي مارك تريفيديك المكلف التحقيق في قتل رهبان

وقال فابيوس “اظن انه يمكن ان يتمكن من الذهاب (الى الجزائر) في الايام المقبلة” مشيرا الى انه تحدث في هذا الموضوع مع رئيس

ولم يتمكن القاضي تريفيديك من التوجه الى الجزائر في نهاية ايار/مايو لعدم حصوله على موافقة السلطات الجزائرية, كما تم تأخير

زيارة سابقة كانت مقررة في شباط/فبراير. وكان وزير العدل الجزائري الطيب لوح اوضح انه “لا يوجد اي خلاف” بين القضاء

.“الجزائري والفرنسي في هذا الملف مشيرا الى ان القاضيين المكلفين بالتحقيق في البلدين يتعاونان “من اجل الوصول الى الحقيقة

وينتظر ان يتوجه القاضي المكلف بمكافحة الارهاب مار تريفيديك مع خبراء وقضاة آخرين الى مكان وقوع الجريمة لإعادة اخراج

جماجم الرهبان السبعة الذين قتلوا في 1996, والمدفونة في دير تيبحيرين بالمدية. وقد اعلنت الجماعة الاسلامية المسلحة مسؤوليتها

والقاضيان المسؤولان عن الملف مارك تريفيديك وناتالي بو وجها انابة قضائية دولية للتوجه الى الجزائر منذ نهاية 2011. وقد طلبا

نبش وفحص رفات الرهبان والاستماع الى 22 شاهدا. وفي اواخر 2013, وافقت الجزائر على نبش الرفات لكنها لم توافق على

الاستماع الى شهود. وكان لوران فابيوس زار الاحد والاثنين الجزائر اختتمها بلقاء مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي اعيد انتخابه

لولاية رابعة رغم متاعبه الصحية. وصرح اثر استقباله من طرف بوتفليقة “التقيته لمدة ساعة ونصف , ولاحظت ان له افكار جد

واضحة لكنه يعاني صعوبة في الحركة ويتحدث بصوت ضعيف جدا لذلك يستخدم ميكروفون صغيرا للكلام” وتابع “ لكني

.“تبحرين في 1996 سيتمكن من التوجه الى الجزائر “في الايام المقبلة

.الوزراء الجزائري عبد المالك سلال ومع نظيره رمضان لعمامرة

.عن خطف الرهبان وقتلهم, لكن التحقيق اتجه ايضا الى فرضية ان الجيش الجزائري قتلهم عن طريق الخطأ

.“وجدته على اطلاع بكل ما يحدث