عاجل

البرازيل تنفذ خطة أمنية لمجابهة الأخطار المحدقة

تقرأ الآن:

البرازيل تنفذ خطة أمنية لمجابهة الأخطار المحدقة

حجم النص Aa Aa

الأمن هو الأولوية التي يوليها المنظمون البرازيليون لمباريات كأس العالم،حيث تنتظر البرازيل أكثر من 600.000 زائر للبلاد .
الخطة الأمنية،لكأس العالم للبرازيل لهذا العام تستند إلى تشكيل استراتيجيات مختلفة وفقا لسيناريوهات تتراوح ما بين الأخطار المحدقة و التي تشمل العراك بين الأفراد و الهجوم الإرهابي،و الاحتجاجت الشعبية التي تشغل كثيرا بال السلطات البرازيلية.
خصصت البرازيل مركزا خاصا للقيادة و السيطرة المتكاملة، حيث حصلت ريو دي جانيرو في 2013، على أجهزة و معدات ذات التقنية العالية،تشمل كاميرات و أجهزة التتبع الجغرافي و الخرائط و أجهزة الاستشعار الصوتي، و هي معدات تسمح كلها بتنسيق الحفاظ على الأمن أثناء مباريات كأس العالم.
إيدفال نوفاييس، مسؤول أمني
“ لدينا مكتب خاص بالتحكم في حالات الطوارىء،و عند حدوث أمر غير طبيعي،و نفقد سيطرتنا عليه، نقوم فورا بتجميع المعلومات و نتدخل لحل الأزمة على جناح السرعة “

في غرفة التحكم هذه، توجد شاشة بطول 17 مترا،متصلة بثلاثة آلاف كاميرا،تراقب المدينة عن كثب و في وقت تزامني.
كما يوجد مئة و سبعة و خمسون ألفا من عناصر الجيش،و الشرطة ، انتشروا عبر اثنتي عشرة مدينة، تلك التي تستضيف مباريات كأس العالم، كما قدم 100 رجل أمن استخباراتي من دول أخرى،يقدمون العون للسلطات البرازيلية.
اما احتمال هجوم إرهابي،فضعيف جدا،فالأجهزة الأمنية لديها فرق مدربة في مجابهة أي خطر نووي أو ماشابهه.
خبير
“ لدينا فرق تابعة للشرطة المدنية و التي تعمل مع خلايا بوزارة الدفاع لمجابهة الأسلحة النووية،و الهجوم الكيماوي،و مختلف الأسلحة البايلوجية، هذه الفرق، تعمل بالقرب من المناطق التي يقيم بها الناس في الفنادق،مثلا، لمنع أي هجوم إرهابي و تحسبا لأي سيناريو أسوأ”
لقد أجريت دورات تدريبية و تمارين افتراضية ، تحسبا لأي طارىء. و قد قامت قوات الأمن البرازيلية، نهاية أيار/مايو بإحداث هجوم وهمي،في مترو الانفاق بريودي جانيرو.
و في السبت الماضي،أجرت فرق الطوارىء، إخلاء وهميا،بملعب ماراكانا بريودي جانيرو،هذا الملعب الذي سيستضيف،في الخامس عشر من الشهر الجاري،أول مقابلة بين الأرجنتين و البوسنة، ضمن مباريات كأس العالم لهذا العام.
قائمة المحظورات طويلة، فيمنع الجلب إلى الملاعب، الأدوات الموسيقية،و استخدام الألعاب النارية،و الأسلحة و غير ذلك، كما تشمل الممنوعات أجهزة الكمبيوتر و بعض الأقراص الإلكترونية.