عاجل

تقرأ الآن:

خدمة التاكسي السياحي تشعل غضب سائقي سيارات الأجرة في باريس


العالم

خدمة التاكسي السياحي تشعل غضب سائقي سيارات الأجرة في باريس

خدمة التاكسي السياحي “يوبار” التي تعمل بواسطة أجهزة الهواتف الذكية تشعل غضب سائقي سيارات الأجرة في عدد من العواصم الأوروبية.

في باريس نظمت نقابات سائقي التاكسي التقليدية اضرابا اليوم الأربعاء احتجاجا على ادراج هذه الخدمة ضمن منظومة النقل في العاصمة والتي تمثل تهديدا لمصدر رزقهم، يقول أحد سائقي سيارات التاكسي العادية الذي يضيف. “ شركات التاكسي السياحي هي من تقف وراء اعتماد هذه الخدمة. إنها سرقة منظمة. فهم يملكون سيارتهم ولا أحد يعلم حجم أرباحهم ويعملون دون انقطاع. على الحكومة أن تتحمل مسؤوليتها. لا يمكن لهذا الأمر أن يستمر.”

اضراب سائقي التاكسي تسبب في تعطل حركة المرور في عدد من الطرقات الرئيسة في العاصمة الفرنسية. يوبار لم تفوت من جهتها الفرصة مقترحة على حرفائها تخفيضات هامة في ظل عدم توفر عدد كاف من سيارات الأجرة بسبب الاضراب.