عاجل

قال مسؤولون اترك ان مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام الذين يسيطرون على مدينة الموصل شمالي العراق احتجزوا 48 تركيا كانوا متواجدين في القنصلية التركية بالمدينة من بينهم القنصل التركي وثلاثة أطفال وعدد من القوات الخاصة التي كانت تقوم على حماية المكان.

وفي اول فعل على الحادث، عقد رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان اجتماعا طارئا مع عدد من المسؤولين الامنيين، فيما أكد وزير الداخلية افكان علاء ان بلاده ستتخذ الاجراءات الضرورية لمواجهة الموقف.

وزير الداخلية التركي افكان علاء:
“تركيا ستتخذ الاجراءات الضرورية في إطار مصالحها الاستراتيجية”

مسؤولون اتراك اكدوا ايضا عدم وقوع اذى للمحتجزين الذين نقلوا من مبنى القنصلية إلى قاعدة تابعة لتنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام بالموصل.