عاجل

تقرأ الآن:

الأفغان يدلون بأصواتهم... لكن العنف يودي بحياة 106 قتيل


أفغانستان

الأفغان يدلون بأصواتهم... لكن العنف يودي بحياة 106 قتيل

لم تنته الجولة الثانية من الانتخابات في أفغانستان بدون خسائر في الأرواح. فقد أعلنت وزارة الداخلية عن حصيلة من 106 قتلى من بينهم 60 مقاتلاً من طالبان. رغم أعمال العنف لكن نسبة المشاركة تزيد عن 50% ممن يحق لهم التصويت. المشاركة النسائية كانت حاضرة بشكل واضح.

يتنافس في هذه الدورة لاختيار خلف لحامد كرزاي كل من المرشح الأوفر حظاً عبدالله عبدالله (53 عاماً)، وهو متحدث سابق باسم القائد أحمد شاه مسعود. و أشرف غني (65 عاماً) الخبير الاقتصادي السابق في البنك الدولي. حيث لم يتمكن أي من الرجلين الحصول على الخمسين بالمئة المطلوبة للفوز من الدورة الأولى.

حوالي 400 ألف جندي وشرطي انتشروا في كل البلاد للحفاظ على سير الانتخابات التي أشرف عليها فريق من الاتحاد الأوربي. النتائج الموقتة ستنشر في الثاني من الشهر القادم تموز/يوليو. وقيع معاهدة أمنية ثنائية مع واشنطن هي أولى المهمات التي ستناط بالرئيس المقبل. المعادة تتيح بقاء فرقة أميركية تضم 10 آلاف جندي بعد انسحاب 50 ألف جندي من الحلف الأطلسي نهاية العام.