عاجل

اعلنت اوكرانيا الاحد يوم حداد وطني على مقتل تسعة واربعين عسكريا بعد ان اسقط انفصاليون موالون لروسيا طائرة نقل عسكرية كانوا على متنها صباح السبت خلال عملية هبوطها بمطار لوهانسك.
الرئيس بيترو بيروشينكو دعا لاجتماع طارىء لمجلس الامن القومي وتوعد بالرد على من قتل ابطال اوكرانيا حسب وصفه.
“اعطيت الاولوية للقوات المسلحة، من اجل اعادة السيطرة على حدود اوكرانيا، والتي من خلالها يتم تزويد الارهابيين بالسلاح، وتعزيزهم بالمال والمعدات”.
وبعد يوم من استعادة القوات الحكومية الاوكرانية على مدينة ماريوبل، قتل خمسة عناصر من حرس الحدود الاوكراني واصيب سبعة آخرون في كمين نصبه متمردون مسلحون، وفقا لحرس الحدود الاوكراني.