عاجل

قتل صحفي روسي خلال إشتباكات بين إنفصاليين موالين لروسيا والقوات النظامية الأوكرانية بالقرب من لوغانسك شرق أوكرانيا. الأمر يتعلق بإيغور كورنيليوك، الذي يعمل كمراسل للتلفزيون الحكومي الروسي، والذي فارق الحياة بأحد مستشفيات لوغانسك متأثرا بإصابته في هجوم بقذائف صاروخية. وفي نفس الوقت اعتبر انطون فولوشين، وهو مهندس صوت ضمن طاقم المراسل كورنيليوك في عداد المفقودين بعد الهجوم .

روسيا اعتبرت أنّ ما حدث يعدّ جريمة جديدة من توقيع القوات الأوكرانية حيث طالبت موسكو بتسليط أشدّ العقوبات على الجناة.