عاجل

يوم واحد مر على خروج الفائز سبع مرات بلقب بطولة الفورمولا واحد للسيارات الألماني مايكل شوماخر من مستشفى مدينة غرونوبل الفرنسية ونقله إلى المستشفى الجامعي بمدينة لوزان السويسرية وذلك بعد قضاء ستة أشهر في غيبوبة مصطنعة إثر تكبده لإصابة خطيرة في الرأس أثناء ممارسته للتزلج.

العاملون في المستشفى الجامعي بمدينة لوزان يأملون في تحسن حالة شومي الصحية. موظف في المستشفى:” نأمل في أن تتحسن حالته الصحية، ليس لدي أي تكهن، إنه في أيادي آمنة وخبيرة نأمل في أن يتحسن وضعه الصحي.”

يضيف هذا الموظف في المستشفى:“أعتقد أنه في حاجة للبقاء وحيدا مع عائلته خلال فترة النقاهة واستعادة معنوياته وطاقته ليعود إلى سابق عهده.”

مديرة أعمال شوماخر سابين كيهم أصدرت بيانا مقتضبا يوم الاثنين ذكرت فيه أن شوماخر صحا من الغيبوبة وغادر المستشفى، ولم تكشف أي تفاصيل أخرى عن حالته الصحية لكنها ذكرت أنه سيواصل مرحلة النقاهة لفترة طويلة.

ويتلقى شوماخر العلاج الآن في سويسرا وذلك على مقربة من منزل أسرته بلوزان.