عاجل

تقرأ الآن:

حزن في موسكو ترحما على الصحفييْن المقتوليْن شرق أوكرانيا


روسيا

حزن في موسكو ترحما على الصحفييْن المقتوليْن شرق أوكرانيا

بباقات الورود وإيقاد الشموع يترحم المواطنون الروس على الصحفي إيغور كورنيليوك ومهندس الصوت آنتون فولوشين اللذين قُتلا في قصف مدفعي شرق أوكرانيا قامت به القوات الأوكرانية.

صُوَرُ بعضِ ما حدث التقطها المُصَوِّر فيكتور دونيسوف الذي كان ضمن الطاقم الصحفي الروسي ونجا بأعجوبة. وقال دونيسوف:

“لم يقع القصف بالصدفة بل كان عملية مقصودة من طرف القوات الوطنية الأوكرانية. كلٌّ من المراسل ومهندس الصوت كانا يحملان رمز مؤسستهم التلفزيونية”.

في العاصمة موسكو، التزم النواب في مجلس الدُّوما بدقيقة صمت ترحما على الفقيدين، فيما طالبت وزارة الخارجية الروسية كييف بإجراء تحقيق موضوعي في مقتل مواطنيْها ومعاقبة المسؤولين عنه.