عاجل

تقرأ الآن:

أوباما لا يستبعد أي خيار بشأن العراق باستثناء إرسال قوات على الأرض


العراق

أوباما لا يستبعد أي خيار بشأن العراق باستثناء إرسال قوات على الأرض

الولايات المتحدة تراجع الخيارات من أجل تقديم المزيد من المساعدات الأمنية في العراق بعيد استبعاد البيت الأبيض، على المدى القصير على الأقل، فكرة توجيه ضربات جوية بواسطة مقاتلات في ظل صعوبة تحديد الأهداف الميدانية. باراك أوباما أجرى مشاورات حول كيفية التعامل مع تقدم الجهاديين السنة في العراق. الرئيس الأميركي لا يستبعد أيّ خيار باستثناء إرسال قوات على الأرض.عدة قادة جمهوريين في الكونغرس طالبوا بتوجيه ضربات جوية سريعة لوقف تقدم مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.

المتحدث باسم الرئاسة الأميركية جاي كارني أكد أنّ هدف المشاورات هو الحؤول دون أن تصبح مناطق بأسرها في العراق وفي المنطقة ملاذا لمتطرفي الدولة الاسلامية في العراق والشام، لأنّ من شأن هذا الأمر أن يمكنهم في النهاية من تشكيل خطر على الولايات المتحدة.

“تحتفظ الولايات المتحدة بحق الدفاع عن مصالح أمنها القومي إذا اعتبرت وجهات نظر القائد العام للقوات المسلحة أنّ الأمر ضروري وهو يحتفظ بهذا الحق في هذه الحالة وفي جميع الحالات. ولكن مرة أخرى، ضربة عسكرية مباشرة من طرف الولايات المتحدة لن تحل المشاكل في العراق، بالتأكيد الخيار العسكري ليس الحلّ الوحيد“، أضاف كارني.

من جهته أكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري في مدينة جدة السعودية أنّ بلاده طلبت من الولايات المتحدة توجيه ضربات جوية للمسلحين الذين يشنون منذ أسبوع هجوما تمكنوا خلاله من السيطرة على مناطق واسعة من شمال البلاد.