عاجل

تقرأ الآن:

مزج بين أعمال معاصرة وكلاسيكية في معرض "آرت بازل"


مزج بين أعمال معاصرة وكلاسيكية في معرض "آرت بازل"

معرض “آرت بازل“، المقام في هذه المدينة السويسرية، يُعتبر أحد أشهر المعارض الفنية الدولية، ويجذب اليه سنويا فنانون عالميون وهواة جمع القطع الفنية والعارفون بخبايا المعارض الفنية، إضافة إلى آلاف الزائرين.

الفن من وحي الأنترنت و التداخل بين الأعمال المعاصرة والتاريخية هما الإتجاهان الرئيسيان لمعرض “آرت بازل” في نسخته الخامسة والأربعين.

ليزا شيف هي مستشارة فنية مهتمة باتجاهات الفن المعاصر، مهمتها هي مساعدة هواة جمع التحف الفنية على اختيار القطع المناسبة لأذواقهم.

تقول ليزا شيف:“أعتقد أن تعامل الفنانين مع الإنترنيت واستخدامها كوسيلة لصناعة الفن هو في الحقيقة الإتجاه الأكثر أهمية في الفن المعاصر اليوم.”
الأعمال الفنية المستوحاة من الأنترنت وتقنياتها المختلفة احتلت هذا العام حيزا هاما من المعرض بجانب القطع الكلاسيكية طبعا، مثل أعمال بابلو بيكاسو.

تقول أندريا روزين، صاحب معرض:“إنه شيء جديد هذا العام، لدي قاعدة عملاء واسعة جدا ويرجع ذلك جزيئيا إلى سعيي إلى الدمج بين كل من الفن التاريخي وبين أعمال الفنانين المعاصرين أي ان هناك تداخلا بين هذن الشكلين الفنيين”

حوالي 300 معرض رائد من أمريكا الشمالية وأمريكا اللاتينية وأوروبا وآسيا وإفريقيا تشارك في النسخة الحالية من معرض “آرت بازل”.
المعرض يتواصل من التاسع عشر حتى الثاني والعشرين من يونيو ومن المنتظر أن يستقبل أكثر من سبعين ألف زائر.

اختيار المحرر

المقال المقبل
فيلم "صنع في داغينهام" يتحول إلى مسرحية غنائية

فيلم "صنع في داغينهام" يتحول إلى مسرحية غنائية