عاجل

عاجل

لندن، حلم شباب من خلفيات متنوعة

تقرأ الآن:

لندن، حلم شباب من خلفيات متنوعة

حجم النص Aa Aa

في فيلم “Leave to Remain“، نتبع رحلة مجموعة من الشباب من خلفيات متنوعة، يرغبون في الاستقرار في لندن.

من بين هؤلاء، عمر الصبي الأفغاني الذي يسعى إلى الحصول على وضعية لاجىء، فيتوه وسط الإجراءات الإدارية المعقدة.

عمر ارتبط بعلاقة صداقة مع أستاذ يتقمص شخصيته الممثل توبي جونز الذي يقول:“الفيلم يرتكز بالأساس على مسألة اجتماعية. مسألة بسيطة. نكتشفها من خلال هذا الصبي الهش الذي يجد نفسه منغمسا في ثقافة أجنبية. وأعتقد أن في الفيلم، شيئا سحريا يشبه الخرافة ..رؤية هولاء الشباب للندن غير عادية بالمرة.”

ويضيف:“إن الهدف الأول لأي فيلم هو الترفيه. هنا لدينا فيلم ينبه الناس بخصوص بعض الأشياء .. يكشف ويعيد صياغة ما يحدث في الشارع كل يوم. ولكن قبل ذلك نحن بحاجة إلى الترفيه. وأعتقد أن المشكلة تتمثل أحيانا، في رؤية أفلام ذات مغزى سياسي ولكنها لا تجذب الجمهور إليها.”

“Leave to Remain “، هو أول أفلام المخرج بروس غوديسون والذي استوحاه من عديد القصص الواقعية.