عاجل

تقرأ الآن:

"يو" نقرة صغيرة تغني عن رسالة طويلة لكنها تعرضت للقرصنة


العالم

"يو" نقرة صغيرة تغني عن رسالة طويلة لكنها تعرضت للقرصنة

“يو” تطبيق جديد للهواتف الذكية ظهر مع كذبة اول نيسان/ابريل. مخصص للرسائل القصيرة جداً. انها اقل من رسالة قصيرة جداً. انها بالكاد نقرة يرسلها صاحبها ليقول لمتلقيها انه وصل الى البيت، او انه يريد محادثته… الخ. انها اشارة فيما بين المرسل والمتلقي، اتفقا عليها مسبقاً، وذلك بدلاً من استخدام المكالمات الهاتفية دون الرد عليها والرائجة بين الجميع.
هذه الكلمة التي تعني بالانكليزية العامية “مرحباً“، استخدمها مطورا هذا البرنامج، وهما الاسرائيليان أور اربيل وموشي هوغيغ كاسم لبرنامجهما الذي بدأ بتحميله اكثر من 50 الف شخص وارسلت تقريباً حوال 4 ملايين “يو” اي نقرة، بمعدل 80 نقرة “يو” للمستخدم الواحد.

هذا التطبيق اعتبره البعض خاصاً بالكسالى الذين لا يرغبون بالكتابة، كما انه لا جدوى منه. لكنه حظي باعجاب الكثيرين فسرعان ما انتشر كالنار في الهشيم. ورأي مارك اندرسين، مصمم اول محرك للبحث على الشبكة العنكبوتية “موزاييك“، ان لهذا التطبيق الحديث الولادة مستقبل واعد.

اما ما قام به ثلاثة طلبة، اظهر عيباً فيه. اذ استطاعوا ان يخترقوه. وقال موقع كوارتز إن ارقام هواتف المستخدمين تم الكشف عنهم كما استطاع احد المطورين ان يرسل نصاً يزيد عدد كلماته عن كلمة “يو” الوحيدة، وجاء في نصه “ما هذا الموقع الآمن! استطعت قرصنة يو #Yobeenhacked لنتحدث. "

رندة أبو شقرا – Randa Abou Chacra