عاجل

ألغى البرلمان الروسي الأربعاء حقا كان منحه للرئيس فلاديمير بوتين في آذار الماضي يسمح بالتدخل العسكري في أوكرانيا. القرار الذي جاء بناء على طلب بوتين من شأنه أن يشكل خطوة طيبة لتسهيل جهود حل الأزمة في شرق أوكرانيا حيث يسيطر المسلحون الموالون لروسيا على أغلب منطقتي دونيتسك ولوهانسك. وكان الرئيس الأوكراني أعلن وقفا لإطلاق النار قبل خمسة أيام، أيد الاعلان في وقت لاحق الرئيس الروسي، وقد يعزز هذا الإعلان أيضا قرار البرلمان الروسي الأخير، وهو ما رحب به وزير الخارجية الأوكراني بافلو كليمكن:
“الآن لدينا خطوة إيجابية، لكننا نريد خطوات أخرى إيجابية، كدعم خطة سلام شامل من الرئيس الأوكراني، ومن روسيا، وكذلك بالطبع مراقبة صارمة للحدود”.
وزير الخارجية الألماني أكد أن اتصالا هاتفيا جمع الرؤساء الأاوكراني والروسي والفرنسي والمستشارة الألمانية آنجيلا ميركل تم فيه بحث الأزمة الأوكرانية وسبل الخروج منها.
وقد قتل بالأزمة الأوكرانية منذ اندلاعها في منتصف نيسان الماضي أربعمئة وعشرون شخصا وشِّرد أكثر من أربعين ألف أوكراني من مناطق شرق البلاد وفقا لبيانات الأمم االمتحدة.