عاجل

هيئة المنافسة البريطانية أبلغت مجموعة يوروتانيل، مشغل الخط الحديدي تحت البحر والرابط بين بريطانيا وفرنسا، بأنها سوف تضطر إلى وقف تشغيل خدمة عبارات ماي فيري لينك الرابطة بين دوفر وكاليه عبر القناة المانش في الأشهر الستة المقبلة، مؤكدة قراراً كان قد اتخذته في أيار/مايو.
يوروتانيل ردت بأنها ستستأنف ضد ما أسمته بالقرار “الشاذ” قائلة إن ذلك يعني ارتفاع أسعار المستهلكين ودفع ستمائة شخص نحو البطالة.
وزير النقل الفرنسي أعلن أن حكومته ستفعل كل ما في وسعها لإيجاد حل يسمح للسفن بمواصلة التشغيل والحفاظ على فرص العمل.