عاجل

أطلق انفصاليون موالون لروسيا في جنوب شرق أوكرانيا في وقت مبكر من يوم الجمعة سراح أربعة من ثمانية مراقبين دوليين تابعين لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا كانوا قد وقعوا في أسرهم قبل أكثر من شهر.

المراقبون المفرج عنهم بداو متعبين ومتوترين، وقد وصلوا ليل الخميس الجمعة إلى فندق في دونيتسك، معقل الموالين لروسيا في شرق أوكرانيا.

وقال ألكسندر بوروداي رئيس وزراء جمهورية دونيتسك الشعبية المعلنة من جانب واحد، إن هذا الافراج هو ثمرة للنوايا الحسنة وكان بلا شروط.

وأوضح بوروداي أن مراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا كانوا محتجزين لدى أحد زعماء المتمردين في منطقة لوغانسك المجاورة.

ميدانيا، سيطرت الجماعات الانفصالية الخميس على قاعدة عسكرية للجيش الأوكراني وسط مدينة دونيتسك شرق أوكرانيا، مما أسفر عن إصابة أربعة من الانفصاليين المواليين للروس. فيما أكد الجيش الأوكراني سلامة كافة جنوده.

ويأتي هذا الهجوم رغم الهدنة المعلنة من قبل الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو قبل أسبوع.