عاجل

يبدو أن حمى كرة القدم قد أصابت أخيرا الأمريكيين. فقد أظهر المشجعون الأمريكيون شيئا فشيئا بعض الشغف في نهائيات كأس العالم لكرة القدم بالبرازيل وهذا أمر متطور من جمهور يدل حماسه على النمو الكبير لثقافة كرة القدم في أمة بدأت ببطء مشوارها مع اللعبة الشعبية الأولى في العالم.

فقد سجلت الولايات المتحدة المرتبة الثانية في سوق التذاكر للمباريات التي تقام في البرازيل، طبقا لبيانات “فياغوغو” السوق العالمي لإعادة بيع التذاكر.

نوح فرانك، رئيس تحرير القسم الرياضي في إذاعة WTOP يقول:
“ نجوم دوري البيسبول يتقضون أكثر مما يتقضوه نجوم دوري كرة القدم بفارق عشرين مليون دولار سنويا.”

مراسلنا في واشنطن ستيفان غروب يقول: “ لا يزال لكرة القدم في الولايات المتحدة ميزة تنافسية ضد باقي الرياضات الأخرى، وهذا هو المال. البيسبول، كرة السلة، الهوكي وكرة القدم الأمريكية هي كلها رياضات تجلب مليارات الدولارات التي تهيمن على السوق. ولكن ربما حماس الأمريكيين لكأس العالم قد يغيير ذلك.”