عاجل

تقرأ الآن:

منظمة الأمن والتعاون في أوروبا تؤكد الإفراج عن جميع مراقبيها في شرق أوكرانيا


أوكرانيا

منظمة الأمن والتعاون في أوروبا تؤكد الإفراج عن جميع مراقبيها في شرق أوكرانيا

أعلنت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا السبت الإفراج عن أربعة من مراقبيها.

يأتي هذا بعد يوم من الإفراج عن أربعة مراقبين آخرين من أصل ثمانية تابعين للمنظمة كانوا قد خطفوا في نهاية أيار/مايو الماضي على يد انفصاليين موالين لروسيا في لوهانسك شرقي أوكرانيا.

وقال ألكسندر بوروداي، رئيس وزراء جمهورية دونيتسك الشعبية التي أعلنها الانفصاليون من جانب واحد: “ بإطلاق سراح جميع مراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا نكون قد وفينا بالتزامتنا. لم يكن الأمر سهلا، لأنهم لم يكونوا تحت سيطرة قادتنا، ولكن رغم ذلك نجحنا في تأمين الإفراج عنهم.”

هذا وسيطر الانفصاليون الموالون لروسيا مساء الجمعة على قاعدة تابعة لوزارة الداخلية الأوكرانية في ضواحي مدينة دونيتسك، معقل الحراك الانفصالي.

ووضع الانفصاليون مئات الجنود الأوكرانيين بين خياريين: إما الولاء لروسيا أو العودة إلى منازلهم.

نائب رئيس المجلس الأعلى في جمهورية دونيتسك الشعبية فلاديمير ماكوفيتش يقول: “ لديكم الحق في الاختيار: إما العودة إلى المنزل أو أو البقاء هنا لتستمروا في الخدمة والخيار لكم.”

على الصعيد الأمني، قال متحدث عسكري أوكراني إن ثلاثة جنود من الجيش قتلوا السبت، عندما هاجم انفصاليون مؤيدون لروسيا موقعهم قرب مدينة سلافيانسك المضطربة في شرق البلاد.

ووقع الهجوم على موقع يحرسه أفراد من “عملية مكافحة الإرهاب“، بالرغم من تمديد وقف إطلاق النار حتى ليل الإثنين القادم.