عاجل

تقرأ الآن:

تخفيض رسوم التجوال الهاتفي في الإتحاد الأوروبي


مال وأعمال

تخفيض رسوم التجوال الهاتفي في الإتحاد الأوروبي

رسوم تجوال الهاتف المحمول أو رومنغ، تخفض في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي ابتداءً من الأول من تموز/يوليو ألفين وأربعة عشر، تطبيقاً لمسيرة انطلقت في عام ألفين وسبعة، في سبيل التخلص التدريجي من رسوم التجوال، وصولاً إلى الإلغاء الكامل، اعتباراً من الخامس عشر من كانون الاول/ ديسمبر ألفين وخمسة عشر، بالإضافة إلى منع شركات الاتصالات من إعطاء الأولوية للإتصال على الإنترنت لجهة دون أخرى.

هكذا سيدفع المستخدم الأوروبي للمكالمة عبر الكتلة الموحدة تسعة عشر سنتاً للدقيقة، وخمسة سنتات لتلقي المكالمة، عشرين سنتاً لكل ميغابايت تصفح انترنت، على أن تخضع التعرفة للضريبة المضافة التي تفرضها كل دولة.

وعلى الرغم من أن تخفيض رسوم التجوال جاء طفيفاً إلا أنه سوف يفسح المجال للمستهلكين كي يختاروا موفر الخدمة المحلي عند السفر عبر حدود الاتحاد الأوروبي، مما يسمح لهم بالمقارنة بين العروض المختلفة أيضا.

التعرفة الجديدة لا تنطبق على الدول غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، وهو ما قد يؤدي إلى ما يسمى بصدمة الفاتورة الباهظة لاستخدام الهاتف في صفوف المصطافين الأوروبيين العائدين من وجهات مثل تركيا وسويسرا