عاجل

ردد ما يقرب من 16 الالاف متفرج مقاطع من أشهر اعمال فرقة “مونتي بايثون” البريطانية الكوميدية وذلك مع انطلاق سلسلة عروضهم الجديدة يوم الثلاثاء في مسرح “أوه 2” بالعاصمة البريطانية لندن.

وتسابق الجمهور على شراء تذاكر الدخول التي بلغت قيمة الواحدة منها 160 دولارا لرؤية اريك ايدل وجون كليز وتيري جونز ومايكل بالين وتيري غيليام يؤدون معا في مشروع جديد وربما يكون الاخيرة للفرقة المعروفة.

وتعد تلك المرة الاولى منذ 30 عاما التي يعمل فيها اريك ايدل مع النجوم الاربعة المتبقين من اعضاء الفرقة المسرحية الكوميدية.

وتحمل عروض “مونتي بايثون” الجديدة والتي ستستمر لعشرة ايام اسم “فقدنا واحد وباقي خمسة“، في اشارة إلى عضو الفرقة السادس غراهام تشابمان الذي توفي عام 1989 جراء مرض السرطان.

وإلى جانب فرقة “مونتي بايثون” بنكاتهم وفقراتهم الهزلية، شارك في العرض الجديد العشرات من الراقصين المدعومين باوركسترا موسيقية حية، كما ظهرت في العرض الجديد كارول كليفلاند، السيدة الوحيدة التي اعتادت مشاركة الفريق الكوميدي فقراتهم.

ومن المقرر، ان تقدم مجموعة “مونتي بايثون” أخر عروضها ضمن السلسلة الجديدة في العشرين من الشهر الحالي، حيث من المخطط ان يتم بث العرض الاخير على مستوى واسع.

وعرف الفريق البريطاني للمرة الاولى من خلال برنامجه الهزلي سيرك “موني بايثون” الطائر الذي عرض على شاشة هيئة الاذاعة البريطانية “بي بي سي” في 45 حلقة خلال الفترة ما بين 1969 إلى 1974.

كما قدم الفريق عددا من الافلام الكوميدية الكلاسيكية مثل “مونتي بايثون والكأس المقدسة” في عام 1975 و“مونتي بايثون وحياة بريان” في عام 1979 فضلا عن فيلمهم الاخير “مونتي بايثون ومعنى الحياة” في عام 1983.