عاجل

وكالة الإشراف على البيانات البريطانية تحقق فيما اذا كانت شركة فيسبوك انتهكت قوانين حماية البيانات عندما سمحت للباحثين بإجراء التجربة النفسية على مستخدميها.متحدث باسم الفيسبوك اعترف بأن ما يقرب من سبعمائة ألف تجربة أجريت على المستخدمين في عام ألفين واثني عشر، تسببت بضيق غير مقصود لهم، واعداً بأن تغير الشركة الطريقة التي عالجت من خلالها البحوث في المستقبل.
الدراسة، التي استهدفت معرفة ما إذا الفيسبوك يمكن أن يغير من الحالة العاطفية للمستخدمين ودفعهم لمزيد من نشر المحتويات الإيجابية أو السلبية، أحدثت ضجة في وسائل الاعلام الاجتماعية، بما في ذلك فيسبوك نفسه.