عاجل

تقرأ الآن:

ساركوزي ينفي التهم الموجهة إليه ويندد بتسييس القضاء


فرنسا

ساركوزي ينفي التهم الموجهة إليه ويندد بتسييس القضاء

“إنه أمر دبر بليل، لقد تم تسييس القضاء للإطاحة بي وأنا بريئ من كل التهم الموجهة لي”. هذا ما صرح به الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي في أول حديث تلفزيوني يدلي به بعد اتهامه رسميا الثلاثاء بالضلوع في قضية استغلال نفوذ ورشاوى متعلقة بحملته الانتخابية عام 2007..

نيكولا ساركوزي:
“أصبت بصدمة عميقة لما حصل.لا أطلب أي امتياز إن كنت قد ارتكبت أخطاء، وسوف أتحمل كل العواقب. هذه التهم لا أساس لها من الصحة وسأعطيكم الدليل على ذلك. التحقيقات التي أجرتها الشرطة معي دامت 14 ساعة، عندما جئت إلى مركز الشرطة لم أكن على اطلاع بالملف ورغم ذلك وافقت على الإجابة على أسئلة المحققين بكل دقة. البيانات والمعطيات التي حصلت عليها الشرطة خلال هذه التحقيقات تم تضمينها في 45 صفحة وتم تسليمها إلى القضاة. هؤلاء القضاة قاموا منذ البدء بتعداد التهم الموجهة إلي دون طرح أي سؤال وقبل أن أتمكن من قول أي شي”.

ساركوزي الذي خسر الانتخابات الرئاسية في العام 2012 أمام الرئيس الحالي فرنسوا هولاند، كان يأمل بحسب ما أكدته وسائل الإعلام الفرنسية سابقا في العودة إلى المشهد السياسي وربما الترشح ثانية للانتخابات الرئاسية.
هذه التحقيقات وأخرى تتعلق بحصوله على مبالغ مالية هامة من العقيد الليبي الراحل معمر القذافي لتمويل حملته الانتخابية في العام 2007 ستطيح على ما يبدو بأحلامه في العودة مجددا إلى قصر الإيليزيه.