عاجل

تمكن فابيان كوستو من كسر الرقم القياسي للاقامة تحت الماء والذي حققه جده عالم المحيطات جاك ايف كوستو قبل خمسين عاما.
واستطاع كوستو الحفيد البقاء ل31 يوما داخل مختبر تحت الماء غربي فلوريدا في مهمة تهدف إلى مراقبة سلوك الاسماك ودراسة تأثير التغييرات المناخية على الكائنات البحرية.

فابيان كوستو:
“ تحطيم الرقم القياسي لم يكن النقطة المحورية. بالتأكيد سيعلق الامر في اذهان الناس فاليوم الاضافي الذي بقيته بالمقارنة مع الرقم القياسي السابق سيجذب انتباه الناس او فضولهم على الاقل. ما يمثل مصدر فخر لنا هو قدرتنا على الوصول إلى اكبر عدد من الناس.”

واقام فابيان كوستو البالغ من العمر 46 عاما برفقة عدد من العلماء والمهندسين والمصورين في مختبر “اكواريوس” البحري الذي يبلغ حجمة حافلة كبيرة ويقع على عمق 18 مترا بالقرب من الشعاب المرجانية قبالة جزيرة “كي لارجو” جنوب ميامي.