عاجل

الهداف البرازيلي نيمار لن يتمكن من المشاركة في مباريات المونديال الفين واربعة عشر.

لقد تعرض لكسر في الفقرة الثالثة من عموده الفقري، بعد ضربة بالركبة تلقاها من المدافع الكولومبي خوان تسونيغا.

وقال مدرب الفريق البرازيلي لويز فيليبي سكولاري إن نيمار كان يبكي من الالم.

اما طبيبه رودريغو لاسمر فقد صرح بان الكسر ليس خطيراً يحتاج لجراحة لكنه ينبغي ان يرتدي حزاماً يحد من تحركه وان يخضع للراحة مدة اربعة أو ستة أسابيع.

انها نكسة للفريق البرازيلي الذي فاز على الفريق الكولومبي بهدفين مقابل هدف واحد وتأهل للدور النصف النهائي.