عاجل

تقرأ الآن:

فيروس إيبولا يودي بحياة 481 شخصا في وسط إفريقيا


العالم

فيروس إيبولا يودي بحياة 481 شخصا في وسط إفريقيا

انتشار حمى فيروس إيبولا في كل من غينيا وليبيريا وسيراليون أدى إلى وفاة 481 شخصاً من أصل 779 مصابا بالمرض، وذلك بزيادة تقدّر بـ 129 وفاة خلال أسبوع واحد.

منظمة الصحة العالمية أعلنت أنه يمكن وقف فيروس إيبولا في وسط إفريقيا إذا اتخذت خطوات ملموسة بشكل جماعي.

كما دعت إلى اتخاذ إجراءات جذرية لوقف تفشي الوباء القاتل الذي لا يتوفر له مصل ولا علاج حتى الآن.

الناطق الرسمي باسم منظمة الصحة العالمية دانيب ستين:” لقد سبق وتفشى فيروس إيبولا من قبل، كنا قادرين على وقفه، كنا نعرف طريقة القيام بذلك، الآن يعتبر الأمر تحديا كبيرا لأن الفيروس تفشى في ثلاثة بلدان لكن المبادئ تبقى هي نفسها، يمكننا وقف تفشي إيبولا إذا أخذنا بعين الاعتبار التدابير الخمسة الهامة.”

هذه التدابير تم الاتفاق عليها خلال الاجتماع الطارئ الذي عقدته المنظمة في العاصمة الغانية أكرا يومي الأربعاء والخميس بحضور 11 وزيرا إفريقيا، بهدف الاتفاق على أفضل الوسائل لوقف انتقال فيروس إيبولا والحد من آثاره الاجتماعية والاقتصادية ومنع تفشيه من جديد في المستقبل.