عاجل

إلياس كاسيدياريس، النائب البرلماني والناطق بإسم حزب الفجر الذهبي، اليميني المتطرف رهن الحبس الإحتياطي في إطار تحقيق قضائي يتعلق بالحزب، الذي يتهم جميع أعضائه بالمشاركة في منظمة إجرامية. كاسيدياريس تاسع شخص من الحزب توجه له تهمة المشاركة في جريمتين والقيام بأعمال عنف وحيازة أسلحة دون تراخيص. كاسيدياريس نفى الإتهامات الموجهة إليه وأكد أنه يملك بندقيتي صيد فقط.