عاجل

حكومة رئيس الوزراء الهندي الجديد ناريندرا مودي كشفت عن الميزانية الأولى من الإصلاحات الهيكلية الرامية إلى إحياء النمو.
توقعات كبيرة سرت بأن الحكومة سوف تستخدم أقوى تكليف انتخابي لحكومة في الهند في ثلاثين عاماً، من أجل اتخاذ خطوات جذرية، ولاسيما وضع هدف النمو المستدام من سبعة إلى ثمانية في المائة في الأعوام الثلاثة المقبلة.
الميزانية يرجح أنها نالت الاشادة من المستثمرين على الرغم من عدم الوضوح في كيفية قدرتها على سد العجز المالي الكبير.

رئيس اتحاد الصناعين الهنود :
من المهم تطبيق التدابير، والتأكد من أن النتائج ستتحقق. وعموما، نحن نعتقد أن الاتجاه الذي وضعته الحكومة لت إيجابي للغاية في سبيل تحقيق النمو الاقتصادي الوطني وخلق فرص عمل، وهذا مهم جدا.

الحكومة سترفع أسقف الاستثمار الأجنبي في قطاعي الدفاع والتأمين من ستة وعشرين إلى تسعة وأربعين في المائة،بينما حدد وزير المالية هدف العجز المالي بأربعة فاصل واحد في المائة من الناتج المحلي الإجمالي لهذا العام مع مزيد من التخفيضات في السنوات المقبلة وصولاً إلى ثلاثة في المائة في ألفين وسبعة عشر .