عاجل

تقرأ الآن:

المالكي يتهم الأكراد بإيواء إرهابيين وإربيل تندد


العراق

المالكي يتهم الأكراد بإيواء إرهابيين وإربيل تندد

ارتفعت الخميس حدة السجال بين سلطات كردستان ورئيس الحكومة العراقية نوري المالكي. ووصف بيان صادر عن رئاسة إقليم كردستان المالكي بأنه أصيب بهستيريا وعليه ترك الكرسي فورا. كما قال الوزراء الأكراد في الحكومة الحالية إنهم سيقاطعون تشكيل حكومة جديدة.
الغضب الكردي جاء إثر تصريحات المالكي التي قال فيها إن كردستان باتت حاضنة للإرهاب والإرهابيين.
تصريحات المالكي جاءت لتزيد الوضع تعقيدا يقول الناطق باسم حكومة كردستان: “ تصريحات السيد المالكي آلمتنا جميعا. فالاكراد ساندوا وحموا المالكي عندما كان معارضا للنظام السابق والآن هاهو يتنكر للناس الذين حموه في السابق.”
التصعيد السياسي الجديد في العراق يأتي في وقت بات يسيطر فيه المقاتلون الإسلاميون على أجزاء كبيرة من العراق.
بغداد قالت إن مقاتلي الدولة الإسلامية سرقوا 40 كيلوغراما من المواد النووية من مخبر بجامعة الموصل محذرة من إمكانية استغلالها من طرف هؤلاء في أعمال إرهابية.