عاجل

بعد الاتفاقية التي وقعها الاتحاد الأوروبي مع أوكرانيا في السابع والعشرين من يونيو الماضي،عقد في العاصمة البلجيكية بروكسل هذا الجمعة اجتماع ثلاثي لطمأنة روسيا بأن اتفاق التجارة الحرة بين الاتحاد وأوكرانيا لا يهدف لإلحاق الضرر بموسكو.

وزير الخارجية الأوكراني بافلو كليمكين أعلن أن هذا الاجتماع أعطى ثماره. “هناك نقطة مهمة جدا هي بأن يعود الاتفاق بالنفع على الجميع. لقد اتفقنا على حوار منظم، نحن لا نتحدث في أي حال من الأحوال حول القضايا الناشئة بخصوص تنفيذ اتفاقية الشراكة، نحن نتحدث عن المخاطر المحتملة حدوثها والتي يجب تجنبها.”

بحلول نهاية الأسبوع المقبل، يتوجب على موسكو تقديم قائمة بمخاوفها من الاتفاق، وسيقوم خبراء من الدول الثلاث بمناقشة ذلك على أن يعقد اجتماع آخر في الثالث من أيلول المقبل بين المفوض التجاري الأوروبي كاريل دي غوشت وممثلي موسكو وكييف.