عاجل

تقرأ الآن:

الفنان المجري بيتر غيستي ينتقد ظاهرة الهجرة في بلاده


ثقافة

الفنان المجري بيتر غيستي ينتقد ظاهرة الهجرة في بلاده

الأكيد أنكم تعرفون هذا اللحن جيدا، نعم إنه لحن أغنية
Englishman In New York
لصاحبها الفنان العالمي ستيغ،
لكن الكلمات مختلفة هذه المرة، إذ تتحدث عن موضوع الهجرة من المجر بحثا عن مستقبل أفضل.
بيتر غيستي الفنان وكاتب أغاني مجري، سيحدثنا أكثر عن أغنيته هذه.

يقول هذا الفنان:“العديد من أصدقائي قرروا مغادرة البلاد، ولكن عندما يتعلق الأمر بأحد أصدقائي الفنانين لا يمكننا تجاهل ذلك لأنه شخص قريب جدا مني.”

ويضيف:” السياسة قد تقدم أحيانا أجوبة غريبة وخاطئة حول المشاكل الإجتماعية، لهذا السبب يقرر العديد من الناس الفرار من هذا الوضع ليختاروا وضعا مختلفا، تتوفر فيه الديمقراطية والإستقرار والقانون و الرفاه وحرية الفرد..وضع أفضل بكثير مما هوعليه الحال في المجر.”

حوالي 500 ألف مجري يعملون خارج البلاد حسب ما تشير إلى الأرقام الرسمية،
الفنان بيتر غيستي أراد من خلال أغنيته هذه التطرق إلى ظاهرة الهجرة، التي أصبحت تبعث على القلق لأنها تخص جميع فئات المجتمع.

يضيف هذا الفنان:“حاولت إيجاد طريقة مبتكرة ووسيلة ناجعة لجعل الأغنية مسموعة.
كنت أرغب في إنجاز فيديو كليب لا يتحدث عنا نحن، أي عن الموسيقيين، أردت إظهار الأشخاص الذين تتحدث عنهم الأغنية، لأن الأغنية لا تتحدث عني أو عن الناس الموجودين في المجر بل عن أولئك الذين غادروها.”

انتقادات كثيرة وجهت إلى الأغنية عبرالشبكة العنكبوتية، اتهم فيها الفنان بيتر غيستي بنزعة القومية المتشدد. الأمر الذي أزعجه كثيرا.

يقول هذا الفنان:“في المجر اليوم، لهجة النقاش غير مقبولة حتى ولو تعلق الأمر بأغنية بسيطة. أعني أنها غير مقبولة ليس فقط بالمعنى الأوروبي، بل لأنها لا تتفق مع كرامة الإنسان. أولئك الذين يكتبون تعليقات على بعض المواقع في الأنترنيت لا يحترمون كرامة الإنسان.”

بيتر غيستي، عادة ما تغني بحب وطنه مستخدما في ذلك ثراء اللغة المجرية.

هذا الفنان يؤمن بأن المجريين الذين غادروا البلاد، سيعودون إليها في يوم من الأيام، حاملين معهم زادا ثقافيا جديدا سيثري دون شك الثقافة المجرية.

اختيار المحرر

المقال المقبل
في أسبوع الموضة الباريسي، شانيل تقدم فستان زفاف للمرأة الحامل

ثقافة

في أسبوع الموضة الباريسي، شانيل تقدم فستان زفاف للمرأة الحامل