عاجل

تقرأ الآن:

السجن المؤبد لسبعة مصريين أدينوا بالاغتصاب في ميدان التحرير


مصر

السجن المؤبد لسبعة مصريين أدينوا بالاغتصاب في ميدان التحرير

قضت محكمة جنايات في القاهرة الاربعاء بمعاقبة سبعة مصريين بالسجن المؤبد لمشاركتهم في اغتصاب وهتك عرض سيدات وفتيات في ميدان التحرير بقلب العاصمة المصرية. ويعد هذا اول حكم من نوعه في مصر حيث تزايدت ظاهرة الاعتداءات الجنسية الجماعية على الفتيات والسيدات في اماكن التجمعات العامة منذ الثورة التي اطاحت الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك في 2011. كما قضت المحكمة بمعاقبة متهمين اثنين اخرين بالسجن 20 عاما لاتهامهم كذلك بالمشاركة في اعتداءات جنسية على فتيات وسيدات.
وامرت المحكمة بوضع المتهمين التسعة تحت مراقبة الشرطة لمدة خمس سنوات بعد انقضاء فترة عقوبتهم. وكانت النيابة العامة احالت المتهمين للمحاكمة الشهر الماضي واسندت اليهم “ارتكاب جرائم الخطف وهتك العرض بالقوة والتعذيب والسرقة بالإكراه والشروع في القتل والاغتصاب”.
ويأتي هذا الحكم بعد غضب عارم ساد في مصر في حزيران/يونيو الماضي اثر نشر فيديو على شبكات التواصل الاجتماعي لحالة اغتصاب جماعي في ميدان التحرير اثناء الاحتفالات بفوز عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية في حزيران/يونيو الماضي.
وفي هذا الفيديو ظهرت سيدة وهي تحاول مقاومة مجموعة من الرجال يعتدون عليها بعد ان جردوها من كل ملابسها. وكانت النيابة العامة احالت المتهمين للمحاكمة الشهر الماضي بعد تحقيقات في اعتداءات على عشر فتيات وسيدات وقعت في حزيران/يونيو 2014 وفي كانون الثاني/يناير 2013.
وبحسب ناشطين فان تسعة اعتداءات جنسية على الاقل وقعت خلال تظاهرات الاحتفال بفوز السيسي في الانتخابات الرئاسية. وبحسب دراسة للأمم المتحدة صدرت العام الماضي, فان 99 بالمئة من المصريات تعرضن لشكل من اشكال التحرش. وتقول النساء في مصر انهن يتعرضن للتحرش بغض النظر عن ملابسهن, وسواء كن محجبات او غير محجبات. ووقعت حالات الاعتداء الجنسي الجماعي الشهر الماضي بعيد اصدار الرئيس المصري السابق عدلي منصور قانونا يعد الاول من نوعه لمعاقبة التحرش الجنسي ويفرض غرامات كبيرة وعقوبات بالسجن بحق مرتكبيه.