عاجل

2014 سنة سوداء للطيران المدني الماليزي

تقرأ الآن:

2014 سنة سوداء للطيران المدني الماليزي

حجم النص Aa Aa

عام ألفين وأربعة عشر لم يكن بالمثالي لشركة الخطوط الجوية الماليزية، سنة عرفت فيها الشركة كارثة أولى في الثامن آذار/مارس باختفاء الطائرة التي كانت تقوم بالرحلة رقم “أم.اتش 370” بين كوالالمبور وبيكين وعلى متنها مائتان وتسعة وثلاثون شخصا.

طيلة ما يزيد عن أربعة أشهر بقيت الحادثة بمثابة اللغز الكبير أمام المحققين بحيث لم يتم العثور على أشلاء الطائرة رغم عمليات البحث المكثفة والمتكررة في المحيط الهندي.

عدم تمكن السلطات الماليزية من العثور على الطائرة المفقودة وتقديم تفسير مؤكد عن سبب اختفائها المفاجئ أثار سخط عائلات المفقودين التي عبّرت عن استيائها من هذا العجز.

ماليزيا كانت قد أعلنت قبل عشرة أيام تكثيف البحث في جنوب المحيط الهندي حيث يفترض سقوط الطائرة وذلك بإرسال المزيد من المعدات التقنية، من بينها سفينة تابعة للبحرية الماليزية مزودة بمسبار لتعقب الصدى يستعمل لمسح قاع المحيط، سفينة من المقرر أن تبحر باتجاه السواحل الغربية لأستراليا يوم الرابع من آب/أغسطس المقبل.