عاجل

عام مآساوي بالنسبة لماليزيا عقب سقوط طائرتها فوق سماء أوكرانيا

تقرأ الآن:

عام مآساوي بالنسبة لماليزيا عقب سقوط طائرتها فوق سماء أوكرانيا

حجم النص Aa Aa

عام مآساوي بالنسبة لماليزيا عامة ولشركة الخطوط الجوية الماليزية خاصة فبعد اختفاء طائرة تابعة لها في مارس الماضي فوق المحيط الهندي وعدم العثور على حطامها، سقطت طائرة ماليزية من نفس الطراز فوق سماء أوكرانيا موقعة 298 قتيلا.

شركة الخطوط الجوية الماليزية كشفت جنسيات بعض ركاب الطائرة المنكوبة في وقت أكدت سلامة سجلات صيانة الطائرة وأنظمة الاتصالات فيها.

هذا ما تبقى من الطائرة المنكوبة التي سقطت يوم الخميس بالقرب من مدينة شاختارسك عقب إصابتها بصاروخ أرض جو في منطقة تشهد أجواء من عدم الاستقرار ونزاعا بين الانفصاليين الموالين للروس والسلطات الأوكرانية،بعدما انقطع معها الاتصال عندما بلغت ارتفاع 10 آلاف متر داخل حدود الممر الجوي الدولي.

فرق الإنقاذ التي تعمل في عين المكان عثرت على أحد الصندوقين الأسودين للطائرة المدنية الماليزية، في الوقت الذي دعت فيه الأمم المتحدة والولايات المتحدة وبريطانيا وهولندا إلى إجراء تحقيق دولي لمعرفة ملابسات الحادث في وقت دعت روسيا وإسبانيا الى تحقيق دقيق حول أسباب سقوط الطائرة وتشكيل خبراء دوليين لمعرفة حيثيات الحادث المآساوي.

ونفى كل من الجيش الأوكراني وقوات المقاومة الشعبية في جمهورية دونباس أية صلة بسقوط الطائرة، فيما أعلن رئيس أوكرانيا بيوتر بوروشينكو عن عدم ضلوع الجيش الأوكراني بالحادث.