عاجل

تقرأ الآن:

حزن في هولندة بعد مقتل حوالي 200 هولندي في حادث الطائرة الماليزية


ماليزيا

حزن في هولندة بعد مقتل حوالي 200 هولندي في حادث الطائرة الماليزية

في أجواء حزينة استقبلت إحدى ثانويات منطقة وردن في هولندا المعزين وهم يحملون باقات الورود ترحما على ثلاثة من تلاميذ هذه المؤسسة التعليمية كانوا برفقة والدتهم على متن الطائرة الماليزية التي سقطت الخميس في شرق أوكرانيا.
مائة واثنان وتسعون هولنديا لقوا حتفهم في هذا الحادث.

الحزن يعم الأحياء التي كان ضحاياه يقيمون فيها، كما يبدو من الأجواء الكئيبة التي تخيم عليها.

أحد الجيران يقول بأسف:

“لقد ماتوا ولم يعودوا موجودين. هناك يوجد منزل شاغر الآن، لأن الأولياء خسروا كل شيء. لا أطفال ولا أحفاد، لا شيء”.

عائلات الضحايا توجهت إلى فندق بمحاذاة مطار سكيفول لانتظار آخر المعلومات عن ملابسات وقوع الطائرة الماليزية والظروف التي لقي فيها ذووهم حتفهم.

في هذا الحادث الأليم، كان حوالي مائة من خيرة الباحثين في مجال داء فقدان المناعة، “الآيدز“، ضمن قتلى الطائرة الماليزية ولم يصلوا إلى ميلبورن في أستراليا للمشاركة في ملتقى علمي دولي.

ملك هولندة ويلم آلكسندر وزوجته ماكسيما عبَّرا في لاهاي في سجل التعازي عن حزنهما العميق عما حدث وعن تضامنهما مع أقارب الضحايا، فيما طالب رئيس الوزراء الهولندي مارك غوته بإفساح المجال أمام محققي بلاده في شرق أوكرانيا من أجل التوصل إلى تحديد أسباب وقوع هذه الكارثة. وقال:

“المحققون في مجلس أمن هولندة سيذهبون إلى مكان سقوط الطائرة. تمكينهم من الوصول إليه وإلى العلبة السوداء دون قيود أمر في غاية الضرورة”.

تجدر الإشار إلى أن الطائرة الماليزية سقطت في منطقة نزاع سياسي عسكري في شرق أوكرانيا في ظروف غامضة، وقالت واشنطن إنها أُصيبت بصاروخ أُطلق عليها من منطقة النزاع.