عاجل

المعاناة المعيشية للغزاويويين

تقرأ الآن:

المعاناة المعيشية للغزاويويين

حجم النص Aa Aa

بعد يوم على اعنف ايام القصف الاسرائيلي على غزة، منذ بدء عملية “الجرف الصامد” للحكومة الاسرائيلية في الثامن من الشهر الجاري، الغزاويون مستمرون في معاناتهم المعيشية اليومية. كما هنا في سوق ابو علاء شمال مدينة غزة حيث التقت “يورونيوز” بعضاً منهم.

وتقول احدى النساء “لقد خسرت منزلي، اتمنى ان تتم الموافقة على شروط حماس للوصول الى السلام”.

ويرى احد الرجال ان الاولاد الفلسطينيين لا يعرفون “معنى كلمة لعبة وانما فقط الصاروخ والقتل… لا احد يهتم لامرنا لا البلدان العربية ولا البلدان الغربية. اطلب من البلدان الغربية ان يعاملونا برحمة كما يعاملون كلابهم وقططهم”.

اهالي القطاع يعيشون حصاراً منذ زمن طويل، وجاءت عملية تدمير البنى التحتية والابنية والمنازل لتزيد من ثقل الازمة الحياتية عليهم.

مراسلة يورونيوز الى غزة فاليري غوريا تقول: “الصواريخ التي تنطلق باتجاه اسرائيل لا تؤثر كثيراً على حركة هذه السوق. لكن رغم الحركة، الحياة معطلة هنا منذ وقت طويل كما يقول لنا السكان. فالبنسة للكثير منهم، فان السلاح وحده يمكن ان يغير حياتهم، في الوقت الذي تفشل فيه الدبلوماسية الدولية”.