عاجل

تقرأ الآن:

عشرات القتلى في نيجيريا جراء هجومين انتحاريين


نيجيريا

عشرات القتلى في نيجيريا جراء هجومين انتحاريين

أكثر من ثمانين قتيلا هي حصيلة هجومين انتحاريين متتالين في مدينة كادونا النيجيرية، حيث استهدف الهجوم الأول ظاهر بوشي وهو رجل دين مسلم وجه انتقادات لجماعة بوكو حرام، فيما استهدف الهجوم الثاني الرئيسي النيجيري السابق محمد بهاري الذي هددته من قبل جماعات إسلامية عدة، ولم يتعرض الرجلان إلى إصابات.

وقد كثفت جماعة بوكو حرام منذ أسابيع هجماتها الدامية، فقتلت مدنيين وقامت بعمليات خطف أيضا، في معقلها في شمال نيجيريا وأنحاء أخرى من البلاد.
ولم تعلن بوكو حرام مسؤوليتها عن الهجومين ولكن الشكوك تحوم حولها.وكان رئيس البلاد غودلاك جونثان دعا لطلب قرض دولي بهدف محاربة الحركة، وهو يواجه ضغوطا متزايدة، بسبب عدم القدرة على احتواء بوكوحرام، ولأنه تأخر في التحرك إثر خطف أكثر من مائتي تلميذة منتصف نيسان/ابريل الماضي في شيبوك، ولم يعرف مصيرهن حتى الآن.

وبمرور مائة يوم على عملية الخطف، ما زال أولياء المخطوفات يتظاهرون في العاصمة أبوجا، قائلين إن املهم لن ينقطع بشأن عودة بناتهم.