عاجل

ريو دي جانيرو البرازيلية تستعد لاحتضان مسابقة دولية للإبحار ستكون بمثابة الإختبار الأول قبل احتضانها لدورة الألعاب الأولمبية لألفين وستة عشر، لكن قبل أيام عن هذه المنافسة المخاوف تزايدت بشأن تلوث المياه في خليج جوانابارا، خليج يعرف معطيات بيئية جد متدهورة ناتجة عن كثرة القمامات، التحاليل أظهرت درجة تلوث كبيرة يمكنها أن تتسبّب في أمراض خطيرة مثل التهاب الكبد.

مارشيلو روشا، بيولوجي برازيلي يقول:” في بوتافوجو و فلامينجو السباحة ممنوعة في عدة شواطئ بسبب نسب الباكتيريا المرتفعة جدا، هذا يعني أن هذه الشواطئ غير لائقة للسباحة، الأمر لا يخض الرياضيين فحسب بل أيضا المصطافين والسواح والناس الذين يقبلون على هذه المناطق”

اللجنة الأولمبية الدولية طلبت من السلطات البرازيلية الإسراع في تصفية المياه المعنية بهذه الكارثة الطبيعة قبل انطلاق الألعاب الأولمبية.

المنافسة البحرية التي سيحتضنها خليج جوانابارا ستجمع حوالي ثلاثمائة وعشرين متنافسا من أربع وثلاثين دولة بين الثاني والتاسع آب/أغسطس المقبل.