عاجل

عاجل

رئيس غينيا ألفا كوندي :" أنا متفائل بشأن إيبولا لكن مخاوف العدوى لا تزال قائمة."

تقرأ الآن:

رئيس غينيا ألفا كوندي :" أنا متفائل بشأن إيبولا لكن مخاوف العدوى لا تزال قائمة."

حجم النص Aa Aa

660 حالة وفاة هي حصيلة داء إيبولا في غرب أفريقيا منذ فبراير/شباط الماضي. عاصمة سيراليون فري تاون سجلت أول حالة إصابة بالفيروس في بلاد أحصت أكثر من200 حالة وفاة جراء الداء الذي يعصف بغينيا
وليبيريا، الداء دق أبواب نيجيريا التي سجلت هي الأخرى أول حالة لها في وقت تخضع المنطقة إلى مراقبة كبيرة لتفادي أخطار إنتشار العدوى . فرانسوا شينياك من يورونيوز طرح سؤالا على رئيس غينيا
الفا كوندي حول الفيروس . فرانسوا شينياك : يورونيوز: هل أنتم متفائلون سيدي الرئيس ، هل تعنقدون أنه ستتم السيطرة على الفيروس، هل أنتم متفائلون بشأن الأسابيع المقبلة؟” رئيس غينيا الفا كوندي:” لا، أنا متفائل لكن هناك مخاوف، فإذا تحسنت الأوضاع هنا ستتطور في سيراليون و لا يمكننا الحؤول دون ذلك ، وخاصة على الحدود بين غيننيا و سيراليون وليبيريا و هو مكان بداية إيبولا. وهناك لم ينته الأمر بعد، و بالتالي فهناك مخاوف لإنتشار العدوى .
ولهذا لا يمكننا الحديث عن التفاؤل في الوقت الذي لم نتمكن فيه من القضاء كليا عليه ، هناك دائما إمكانية قدوم أحد من سيراليون إلى غينيا أوليبيريا لكن أعتقد أن الوضعية تتحسن .
وكان وزراء الصحة في11 دولة في غرب أفريقيا تعهدوا خلال اجتماع طارئ عقد في غانا بداية الشهر بتعزيز التعاون في سبيل مكافحة انتشار المرض.