عاجل

تقرأ الآن:

موفدة يورونيوزمن غزة: الهدنة تكشف عن رائحة الموت والخراب في حي الشجاعية


غزة

موفدة يورونيوزمن غزة: الهدنة تكشف عن رائحة الموت والخراب في حي الشجاعية

الهدنة الإنسانية التي أعلن عن سريانها يوم السبت في قطاع غزة لمدة 12 ساعة، كشفت عن فاجعة بحي الشجاعية.

مشاهد حية تنطق بكل الألم، وكأنها عبارة عن فيلم سينمائي يكشف تفاصيل ما خلفه القصف الإسرائيلي على الحي والذي تسبب في مقتل 77 فلسطينيا وإصابة 300 آخرين بجروح وفق مصادر طبية.

تقول هذه المواطنة الفلسطينية من سكان الشجاعية:” لقد قام السكان ببناء هذه المنازل استغرق ذلك وقتا طويلا وكلفهم الشيء الكثير، وفي لمح البصر قام الجيش الإسرائيلي بهدم جميع المساكن، حسبنا الله ونعم الوكيل، اللهم آحرنا في مصيبتنا.”
الآليات والدبابات العسكرية الإسرائيلية التي توغلت شرقي مدينة غزة، الأحد الماضي تسببت في تغيير ملامح الحي، وتشويه خارطته.

هذا المنزل واحد من المنازل التي استعملتها قوات الجيش الإسرائيلي للاختفاء وتنفيذ القصف الذي استهدف المدنيين والأطفال.

لا يوجد شيء يمكن إنقاذه هنا في الشجاعية، الجميع يخشى نوعا من المواد الكيميائية السامة التي تركها الجيش الإسرائيلي وراءه.

الحي تعرض لقصف عنيف وحصار مشدد منذ بدء الجيش الإسرائيلي هجومه البري في قطاع غزة ولم تتمكن سيارات الإسعاف من دخوله لانتشال القتلى والجرحى الذين نزفوا حتى الموت.

موفدة يورونيوز في غزة فاليري غوريا:” لم يعد هنا شيء سوى الأنقاض ورائحة الموت، الجيش الإسرائيلي حذر الأسر من إعادة بناء والاستثمار في منازلها خلال الهدنة، ولكن بالنظر لحجم الضرر سكان الشجاعية ليسوا على استعداد للعودة إلى منازلهم.”