عاجل

تقرأ الآن:

موسيقى عالمية في مهرجان الموسيقى الدولي بغابالا


ثقافة

موسيقى عالمية في مهرجان الموسيقى الدولي بغابالا

تقرير حول المهرجان الدولي للموسيقى في مدينة غابالا باذربيجان من إعداد لورا سيد.

يقول أحد الموسيقيين الشبان:“اسمي مراد عباسوف، عمري ستة عشر عاما وبدأت العزف على البيانو عندما كان عمري خمس سنوات.”
وتضيف إحدى الفتيات:“اسمي أوميدا أباسوفا، عمري ثلاثة وعشرين عاما وبدأت تعلم العزف على الكمان عندما كان عمري سبع سنوات”

مراد وأوميدا هما اثنان من بين مائتي موسيقي يشاركون في الطبعة السادسة لمهرجان الموسيقى الدولي في مدينة غابالا الجبلية بأذربيجان.

يقول المدير الفني للمهرجان:” مهرجاننا يقدم بالأساس الموسيقى الكلاسيكية، كما أنه يقدم المقام وهي الموسيقى الشعبية الأذربيجانية وأيضا موسيقى الجاز وموسيقى الجاز غير الغربية وحتى عروض الباليه”.

ويضيف:” من الأهداف الرئيسية لهذا المهرجان هو جذب جمهوركبير، الأسر التي لديها أطفال هي محل أيضا ترحاب، رغم ان الأطفال ليسوا هادئين دائما، لكننا نريدهم أن يقدروا الموسيقى الجيدة في سن مبكرة.”

الاوركسترا السمفونية في أذربيجان و أوركسترا جوهانسبرغ وأوركسترا فيينا وغيرها من الفرق الموسيقية العالمية، ستقدم عروضا فنية ينتظرها جمهور مهرجان غابالا بشوق، خاصة وأن كل هذه العروض مجانية، كما لا يجب أن ننسى عروض المقام الأذربيجاني، وهي موسيقى تقوم على الإرتجال.
تقول إحدى الحاضرات:“بالنسبة لي الموسيقى الكلاسيكية هي موسيقة حية على الدوام وصالحة لكل الأجيال. إنها موسيقى خالدة.”

وتضيف أخرى:“أعتقد أن هذا المهرجان يلعب دورا هاما في التربية الموسيقية سواء بالنسبة للشباب أو للكبار. أعتقد حقا أن الموسيقى الكلاسيكية تجعل الناس سعداء.”

تقول مراسلة يورونيوز من غابلا ، لورا سيد:“المهرجان الدولي للموسيقى في غابالا لا يزال مهرجانا فتيا، لكن، منظموه لا يستبعدون فتح الأبواب على أنماط موسيقية أخرى في المستقبل.”

اختيار المحرر

المقال المقبل
موسيقى عالمية في مهرجان "باليو"

ثقافة

موسيقى عالمية في مهرجان "باليو"