عاجل

عاجل

" شكسبير عاشقا" من الشاشة الكبيرة إلى خشبة المسرح

تقرأ الآن:

" شكسبير عاشقا" من الشاشة الكبيرة إلى خشبة المسرح

حجم النص Aa Aa

مسرح نويل كوارد في لندن، احتضن مؤخرا العرض الأول لمسرحية “شكسبير عاشقا“، التي تتحدث عن حياة الكاتب الأنقليزي العظيم وليام شكسبير.
المسرحية مقتبسة في الواقع من الفيلم الذي حمل العنوان ذاته وحاز على سبع جوائز أوسكارعند عرضه في العام 1998.

الممثلان المسرحيان توم بيتمان ولوسي بريغز أوين، هما البطلان الرئيسيان في هذا العمل المسرحي، بعد أن كانت بطولة الفيلم من نصيب غوينيث بالترو وجوزيف فاينز.

تقول الممثلة المسرحية لوسي بريغز أوين:“إنه دور رائع كأي دور يتعلق بشكسبير، عليك أن تنسى كل ما قام به غيرك من الممثلين الكبار من قبل، لأنه دور استثنائي ببساطة.”

عرض الافتتاح قوبل بترحاب كبير من قبل النقاد والجمهور الذين ثمنا مجهود الممثلين.

يقول الممثل المسرحي توم بيتمان:“لقد عملنا بجد في هذه المسرحية. كنا نعرف أننا نحضرعرضا ينتظره الجمهور بشغف، أعتقد أنه كانت لدينا رغبة حقيقية أن يكون عرض الليلة متميزا وأن يحوز على اعجاب الجمهور طبعا.”

هذا العمل الضخم هومن تأليف الكاتب المسرحي الإنقليزي لي هول، فيما تولى كل من توم ستوبارد ومارك نورمان كتابة السيناريو.

يقول المؤلف المسرحي لي هول:“فريق العمل يتكون من ثمانية وعشرين شخصا ولم يكن عملا سهلا بالمرة، فقد تطلب منا أعواما من التحضير وأنا لا أصدق أنا نعرض المسرحية الليلة.”

مسرحية “ شكسبير عاشقا” تعد واحدة من أضخم انتاجات “ديزني كو-برودكشان” ويتوقع عرضها في وقت لاحق من هذا العام على خشبة مسرح برودواي في نيويورك.