عاجل

تقرأ الآن:

روسيا تقلل من أهمية العقوبات الأمريكية الأوروبية المالية الجديدة


روسيا

روسيا تقلل من أهمية العقوبات الأمريكية الأوروبية المالية الجديدة

العقوبات الجديدة التي فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي ضد روسيا لا تساهم في تغيير الوضع الراهن في أوكرانيا.

عقوبات مالية جديدة تركز على القطاع المصرفي بعدما تم إدراج ثلاثة مصارف روسية على اللائحة السوداء.

وبموجب هذه العقوبات يحظر القيام بأية تعاملات جديدة على المدى المتوسط أو الطويل مع بنك في تي بي ثاني أكبر المصارف الروسية، أو بنك موسكو المتفرع منه، وكذلك بنك الزراعة الروسي.

محلل سوق المال في مصرف بادر الألماني روبرت هالفر:” الحرب الباردة الاقتصادية مع روسيا تزداد اشتعالا ببطء، وهذا أمر مؤلم، وخصوصا إذا اتجهت روسيا نحو الركود إذا استمرت الأوضاع على هذا الحال، روسيا لديها ثلاث مشاكل سلبية، ليس لديها رأس مال ولا تكنولوجيا ولا ذخائر، البلد يتجه نحو الركود، ونحن سنعاني كذلك، وخاصة الشركات المتوسطة الألمانية التي استثمرت كثيرا في الإقتصاد الروسي.”

قادة الاتحاد الأوروبي على دراية بردة فعل عنيفة مرتقبة من موسكو، وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير حث على عدم قطع خيوط الحوار في النزاع الأوكراني، وعبر أن العقوبات وحدها غير مجدية سياسيا لذلك يتعين البحث بكل السبل عن التهدئة السياسية للنزاع.