عاجل

تقرأ الآن:

رئيس دولة سيراليون يعلن حالة الطوارئ الصحية بسبب مرض فيروس إيبولا


سيراليون

رئيس دولة سيراليون يعلن حالة الطوارئ الصحية بسبب مرض فيروس إيبولا

حالة الطوارئ الصحية أعلنت في دولة السيراليون بسبب مرض فيروس إيبولا، الذي أودى بحياة 730 شخصا في الغرب الأفريقي منذ شهر فبراير / شباط الماضي

الرئيس إرنيست باي كوروما ، رئيس دولة سيراليون يقول
مرض فيروس إيبولا يشكل تحدياً للأمة ، و بالتالي و تماشيا مع دستور سيراليون ، أعلن حالة الطوارئ لنتمكن من اتخاذ نهجاً أكثر قوة للتعامل مع تفشي الايبولا

رئيسة منظمة الصحة العالمية مارغريت تشان ، تنقلت إلى كوناكري العاصمة الغينية نظراً لخطورة الموقف ، و الانتشار السريع للمرض ، و كانت المنظمة قد أعلنت عن مخطط يقدر بمئة مليون دولار لمحاربة مرض فيروس إيبولا

كما ستزور كل من ليبيريا و سيراليون للتباحث مع أصحاب القرار هناك
العدوى انتقلت أيضا إلى نيجيريا حيث سجلت حوالي 70 حالة و هي تحت الرقابة الصحية

من جهة أخرى أكدت الولايات المتحدة وفاة أمريكي بسبب الايبولا في نيجيريا ، و أيضاً وجود حالتين لأمريكيين كانا ضمن بعثة إنسانية في الغرب الأفريقي نقلا على الفور للمعالجة في أطلنطا