عاجل

تقرأ الآن:

إيطاليا تودع فيات رمز عراقة الصناعة والنهضة الوطنية


مال وأعمال

إيطاليا تودع فيات رمز عراقة الصناعة والنهضة الوطنية

فيات، أكبر مصنع في ايطاليا ورمز كفاح البلاد للتكيف مع العولمة، تغادر مسقط رأسها بعد مائة وخمسة عشر عاماً.

عائلة انييللي المسيطرة وغيرها من المستثمرين، عقدوا اجتماع المساهمين، ليكون الأخير في إيطاليا، مع تصويت بالموافقة على الاندماج مع كرايسلر الموافقة على الاندماج جاءت بأغلبية الثلثين، وصوت ثمانية في المائة من المساهمين ضد المقترح.

نضع بين أيديكم مشروع الاندماج الذي ينطوي على المقر الجديد وتغيير اسم الشركة .مع اجتماع اليوم يبدأ مستقبل شركتنا.

الرئيس التنفيذي، الكندي سيرجو ماركيوني أتم هذا العام عملية الإندماج مع كرايسلر والتي انطلقت في ألفين وتسعة.

الشركة التي تأسست في تورينو في عام تسعة وتسعين وثمانمائة وألف في مدينة تورينو بشمال إيطاليا ستستمر في دفع الضرائب في إيطاليا وستنضوي تحت المظلة القانونية الهولندية اعتباراً من الأول من آب/أغسطس ألفين وأربعة عشر، على أن يكون مقر الشركة المندمجة الجديدة في المملكة المتحدة، والتي ستتخذ علامة موحدة تحت اسم إف سي إيه.

فيات كرايسلر تعكس هيكلية عالمية في مجال صناعة السيارات، حيث تجمع بين إرث فيات العريق وموارد صناعة السيارات الأميركية، مما سيمكن المجموعة الوليدة من منافسة أقطاب أكبر مثل جنرال موتورز، وفولكس فاغن وتويوتا.
ماركيونه يعول على الاندماج والإدراج في الولايات المتحدة، للمساعدة في تمويل خطته الطموحة بقيمة ثمانية وأربعين مليار يورو، لتنمية صافي الربح والمبيعات خمسة أضعاف بنسبة ستين في المائة بحلول عام ألفين وثمانية عشر.