عاجل

تقرأ الآن:

مدينة لييج البلجيكية تستذكرُ صمودها في الحرب العالمية الأولى


بلجيكا

مدينة لييج البلجيكية تستذكرُ صمودها في الحرب العالمية الأولى

استضافت مدينة لييج الاحتفال بالذكرى المئوية لاجتياح الجيوش الألمانية لبلجيكا في الحرب العالمية الأولى. في ذلك الوقت، الأبراج الإثنا عشر لمدينة لييج قاومت بشكل غير متوقع لعدة أيام قصف المدفعية الألمانية وهو ما خلف آلاف القتلى من الجانبين.

تقول إحدى المشاركات بالاحتفالية: “الاحتفاء بذكرى جميع الجنود الذين قدموا أوراحهم خلال الحرب شيء جيد”. و تقول أخرى: “يجب تذكير الشباب أن الوضع قد ينفجر في أية لحظة، عندنا ما يكفي من المشكلات. إنها فرصة لتذكُّر الماضي و التفكير في الحاضر و بجميع مناطق الصراع والمواجهات”.

الإجراءات الأمنية لحماية الوفود و الشخصيات السياسية العالمية التي حضرت للمشاركة فرضت على السكان متابعة الاحتفالات من على الشاشات العملاقة، و طلب من سكان الجوار إغلاق النوافذ.

يقول رودولف هربرت مبعوث يورونيوز إلى مدينة لييج: “في الذكرى المئوية للحرب العالمية الأولى، صدرت الكثير من الكتب و البرامج الوثائقية. هل هناك حاجة حقاً لإحياء الذكرى مع كبار الشخصيات؟ الجواب: نعم، فذلك يظهر للرأي العام أن القيادات السياسيةَ الأوربية واعية بتاريخ القارّة و يتحملون المسؤولية تجاه الحاضر والمستقبل”.