عاجل

تقرأ الآن:

عرض أزياء داخل حافلة بالهند يجسد اغتصابا جماعيا


الهند

عرض أزياء داخل حافلة بالهند يجسد اغتصابا جماعيا

تصوير لعرض أزياء يمثل اغتصابا جماعيا في الهند يثير غضب المواطنين عامة وعائلات الضحايا خاصة.
صور العرض التي التقطها المصور راج شيتيي تظهر عارضة أزياء تحاول إبعاد رجل يتحرش بها في حافلة ركاب، وهو مشهد شبيه بجريمة الاغتصاب الجماعية التي وقعت في دلهي في العام 2012 وأودت بحياة طالبة في الثالثة والعشرين من العمر.

العرض اعتبره مستخدمو شبكات التواصل الاجتماعي بالفظيع فيما اعتبره المصور تمثيلا لواقع وحالة المرأة الهندية.

والدة الضحية :” هذا المصور وضعنا وجها لوجه مع الحادثة، وقام بذلك من أجل الدعاية والمال، لقد قام بإيذاء الآباء والأمهات وسخر من زوجة شابة، ليس لديه الحق في اللعب بمشاعر أي شخص كان.”

والد الضحية:“سأرفع دعوى قضائية في المحكمة العليا من أجل معاقبته ومنع الصور تماما.”

الاغتصاب الجماعي ومقتل طالبة الطب أدى إلى احتجاجات شعبية في الهند استمرت لأسابيع، ما أجبر السلطات على سن قوانين جديدة صارمة بخصوص الاغتصاب.

وحكم على أربعة رجال على ارتباط بالقضية بعقوبة الإعدام فيما حكم على رجل خامس بالسجن ثلاث سنوات.