عاجل

عاجل

فائض تجاري صيني قياسي بفضل ازدهار الصادرات

تقرأ الآن:

فائض تجاري صيني قياسي بفضل ازدهار الصادرات

حجم النص Aa Aa

صادرات الصين المزدهرة دفعت فائضها التجاري إلى مستوى قياسي في الشهر الماضي مما أثار التفاؤل بأن الطلب العالمي سوف يساعد الضغط المضاد على الاقتصاد المحلي من ضعف القطاع العقاري.

بيانات الادارة العامة للجمارك تحدثت عن أسرع وتيرة في خمسة عشر شهراً، حيث قفزت الصادرات أربعة عشر و نصف في المائة في يوليو/تموز مقارنة بالعام الماضي لتتضاعف مقارنة بيونيو/ حزيران الذي سجل سبعة واثنين في المائة>

المسؤول في إدارة الجمارك الصينية :
مدفوعا بالانتعاش الاقتصادي العالمي بقيادة الدول المتقدمة الرئيسية، السوق الخارجية والطلب شهدا تحسناً. هذا سيساعد الزخم المتزايد من التجارة الثنائية بين الصين وشركائها التجاريين في النصف الثاني من العام.

في حين يبدو التصنيع قد انتعش في ثاني أكبر اقتصاد في العالم، فإن الضعف غير المتوقع في قطاع الخدمات جدد المخاوف بشأن توقعات النمو، حيث لا يزال سوق الإسكان الهزيل هو الخطر الأكبر في الصين، مما يشكل عبئا على الاقتصاد ويزعزع ثقة المستثمرين على نطاق أوسع.

محللون يعتبرون أن انتعاش الطلب العالمي قد لا يكون كافيا لتعزيز ضعف الاقتصاد الداخلي المتأثر بقطاع الملكية الفاتر وحملة بيجينغ لمكافحة الفساد، مما يدل على أن سياسات الدعم من المرجح أن تستمر في الحفاظ على النمو الاقتصادي على المسار الصحيح.